رياضة / الخليج

محمد بن زايد: سعيد بإصرار أبناء الوطن على حصد المراكز الأولى

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في قصر البحر، بطلنا العالمي فيصل الكتبي، صاحب ذهبية وزن تحت 94 كجم، وفضية الوزن المفتوح بمنافسات رياضة الجوجيتسو في الألعاب العالمية التي أقيمت مؤخراً في مدينة وركسلاف ببولندا.
هنأ صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، البطل فيصل الكتبي بهذا الإنجاز المشرف، وتحقيقه الميدالية الذهبية على المستوى العالمي، معرباً عن سعادته بهذا الإنجاز والجهود التي يبذلها أبناء الوطن، وإصرارهم وعزيمتهم على حصد المراكز الأولى في المحافل الرياضية.
وأشاد سموه بالمستوى المميز والمتطور الذي ظهر به لاعبونا في هذه البطولة، وغيرها من البطولات، مؤكداً أن هذه النتيجة خطوة مهمة ومميزة في مسيرة رياضة الجوجيتسو لتحقيق إنجازات إضافية في المحافل الإقليمية والدولية القادمة، وتمنى لرياضة المزيد من النتائج المشرفة ومواصلة مشوار التميز والتفوق.
من ناحيته، عبر فيصل الكتبي عن سعادته بلقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مشيراً إلى أن كلمات سموه وتشجيعه تعد وساماً على صدر أي رياضي في الدولة.
وكان فيصل الكتبي توج بالميدالية الذهبية في وزن تحت 94 كغم، وهو خاض أربعة نزالات، ولم يخسر إلا واحداً في التصفيات أمام بطل المجر، ولكنه عاد وفاز عليه في النهائي بنتيجة 2 - صفر، ليسجل اسمه بأحرف من نور في هذه البطولة العالمية، التي أدرجت لعبة الجوجيتسو فيها لأول مرة.
كما نال البطل الإماراتي ميدالية فضية، بعدما تأهل لربع النهائي للقاء فلوران مينجي بطل بلجيكا، وتغلب عليه بنتيجة 3 - صفر، وفي نصف النهائي واجه فيصل الكتبي سيف الدين حومين بطل ، وفاز عليه بنتيجة 2 - صفر، ليتأهل للنهائي ويلاقي كريستوف سوكز بطل المجر، الذي تغلب على فيصل بنتيجة 2 - صفر، ليكتفي البطل الإماراتي بالفضية في الوزن المفتوح.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر نقل من الخليج من خلال الرابط التالي الخليج ولا يعبر عن وجهة نظر خبر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا