الارشيف / يوروسبورت / Arabia Eurosport

3 أسباب تجعل من فبراير نقطة التحول بموسم

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3



انتهى شهر يناير وانتهت معه الكوابيس الكثيرة التي عاشها ريال مدريد منذ بداية العام الجديد حيث ودّع الميرينغي مسابقة الكأس وأضاع 5 نقاط بالدوري أمام سيلتا وفياريال ليخرج بحصيلة مخيبة للغاية.

939b5d3163.jpg

هذه الحصيلة جعلت يحوّل اهتمامه من الفوز بلقب الدوري إلى ضمان إنهاء الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى لضمان المشاركة بدوري الأبطال مع اقتراب فياريال منه ولو أن الميرينغي مازال ينتظر لقاءً مؤجلاً مع الحصان الأسود ليغانيس.

شهر فبراير قد يعطي فرصة لتغيير حسابات الموسم بسبب 3 نقاط رئيسية ترتبط الأولى بالاستعداد لمواجهة بدوري الأبطال وهو اللقاء الذي قد يحدد مصير موسم ما بين المتابعة بدوري الأبطال أو الخروج من جميع البطولات مبكراً لكن بحال فوز الميرينغي فإن الفرصة قد تبدو سانحة لتحقيق إنجاز مميز بنهاية الموسم.

1f10d46f9b.jpg

النقطة الثانية ترتبط بخوض الفريق للعديد من المباريات السهلة بالليغا حيث سيبتعد عن مواجهة الكبار ويواجه فرقاً تتواجد بالنصف الثاني من الجدول مثل ليغانيس وبيتيس وليفانتي وسوسيداد وآلافيش ولو أن الريال كان قد سبق وعانى أمام بعض هذه الفرق.

أما النقطة الثالثة فترتبط بخوض منافسيه على المقاعد الأوروبية لمواجهات صعبة حيث سيصطدم أتلتيكو بفالنسيا وإشبيلية أما الخفافيش فسيعانون من ازدحام الجدول مع مواجهتهم لبرشلونة بنصف نهائي كأس الملك.



الميرينغي مازال يتمسك بطموح إنقاذ موسمه وهذا الشهر سيمثل الفرصة الفعلية الأخيرة لتحقيق ذلك لأن السقوط أمام سان جيرمان أو عدم استغلال تصادمات أتلتيكو وفالنسيا سيضع الميرينغي بموقف صعب بالأشهر الأخيرة من الموسم.



ملحوظة خبر 24 | اخبار على مدار 24 ساعة : انقر هنا Arabia Eurosport لقراءة الخبر من مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا